أحمد يوسف ابو الغيط (احمد كنعر), 31 عاماً - سوهاج, مصر

5/26/2011 12:19:01 PM - المشاهدات (1820) - أضف تعليق على هذه المشاركة

عندما كنا نصرخ مستنجدين نتكلم دون مستمع نكتب على صفحات الويب والفيسبوك شكلها باظت ,كفايا.عايزيين نشتغل ياكبيير وفين حق خالد سعيد وغيرهاوغيرها من الصرخات التى توالت وسمع صداها فى جميع ربوع مصر من اسكندرية والسويس والقاهرة عندها فقط توحدت الصرخة لتسمع كل فاسد ظالم مستبد ليس فى مصر فقط بل فى جميع انحاء العالم وسنظل نصرخ كزئير الاسد فى وجه كل الطغاة.
واشتعلت شرارة الثورة فى مدينة السويس حيث كنت اقيم هناك فى تلك الفترة وسرعان ما تجمعنا نحن الشباب حتى تواجدنا قفرق امن لحماية المنشأة التى كنا نتواجد بها بكل جدية وكل الحرص على روح الوطنية ومع متابعة ما يحدث من احداث حتى سمعناساعة الانتصار (تخليه عن منصب رئيس الجمهورية ) فى تلك اللحظة ادركت ان صرختي الاولى لم تكن مسموعة بل صرخة الفرح التى اسمعت الملايين .

Bookmark and Share

التعليقات على صرخة اسمعت الملايين

هذه المشاركة لا تحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذه المشاركة الآن!

أضف تعليق على هذه المشاركة

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن: