أمل عبد المعبود, 42 عاماً - القاهرة, مصر

6/3/2011 7:56:50 AM - المشاهدات (1790) - أضف تعليق على هذه المشاركة

مثلي مثل حسين رياض في فيلم في بيتنا رجل ، طلب مني ابني أن ينزل المظاهرات يوم 27 يناير رفضت وقلت له خلينا بعيد عن المظاهرات فنحن لا شأن لنا بالسياسة وغضب ابني بشدة وصمم على رأيه ونمت وأنا أفكر في الأمر وفي الصباح قال لي " لأنك بعيده عن الذل ترفضين المشاركة مع المظلومين ....شاركي لوجه الله " ثم فوجئنا بقطع الإتصالات والانترنت وقلت لإبني هيا إلى كلمة الحق صلينا الجمعة ثم مشينا من الوفاء والأمل إلى الإسعاف سيرا على الأقدام نهتف ضد الظلم والفساد سقط الشهداء وقذفونا بالغازات والرصاص وكدنا نموت ومات الكثير ومن يومها وأنا في أول الصفوف المطالبة بتحقيق مطالب الثورة وبالفعل كما قلت لكم حسين رياض كان بيقول خلينا في حالنا يابني وانتهى الفيلم وهو ثائر كبير ، الحمد لله الذي هدانا لهذا وماكنا لنهتدي لولا أن هدانا الله

Bookmark and Share

التعليقات على في بيتنا رجل

هذه المشاركة لا تحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذه المشاركة الآن!

أضف تعليق على هذه المشاركة

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن: