د.عبد الحكيم العبد, 75 عاماً - الجيزة, مصر

6/7/2011 9:47:22 PM - المشاهدات (1796) - أضف تعليق على هذه المشاركة

حلمت ب 25 يناير طويلا: لكن أقرب رؤية له كانت لى يوم 6 إبريل .
عند مجلس الشعب وأذكر معى الدكتورة الحفناوى وعديدين وعديدات من فراشات مصر على سور مجلس الشورى . وأيمن نور وابنه وجميلة اسماعيل قطعوا عنا بشارع طلعت حرب.

د. زهران وبعض أعضاء مجلسى الشعب والشورى التقوا بنا ولى معهم ومع العديدين الهاتفين والمضروبين والمسحولين والمزقوقين من أمثالى بعنف الشرطة .

هتفنا لا ولا ولا . وتحت وابل الضرب هتفنا يسقط يسقط حسنى مبارك.

ولدت فكرة المليون فى رأسى ذلك الوقت . قلت لو نجحت مجموعة أيمن نور وغيرها فى الالتقاء بنا ودفعنا جميعا لميدان التحرير لصعب على الشرطة السيطرة علينا . نفس فكرة البرادعى التى استلهمها وائل غنيم (النظام يواجه المجموعات القليلة؛ لكنه يعجز عن قمع مليون).

فى ذهنى كذلك تجربة امبراطور نيبال وتنازله عن سلطاته لرئيس الوزراء العجوز المهندس المبدع الذى أحبه الشعب. وقد واجه النظام النيبالى المتظاهرين وقتل منهم موجة وموجة وموجة . وفى كل مرة كان يتقدم الشعب الثائر؛ لدرجة انبهار الشرطة وانسحابها تلقائيا من الواجهة واستسلام الإمبراطور الطاووس لثورة الناس. وبالطبع كانت معنا بعد الروعة التونسية وعظمة موقف الجنرال رشيد.

سمعت بأذنى مدير قمعنا يوم 6 إبريل وهو يشتتنا فى اتجاه ميدان التحرير يصرخ فى جهاز الإرسال : دفعناهم للميدان فزادوا يا فندم ، ماذا نفعل؟ هناك انقضت الشرطة ضربا واعتقالا وشبعنا هتافا وتصويرا وعبئت عربات الأمن المركزى بالشباب ؛ وافتضح أمثال النائب حميدة المسجون حاليا يدعو الداخلية للضرب بالنار كما يذكر الجميع.

كان يوم 6 إبريل تجربة وبروفة ل 25 يناير وكذلك ثوراتنا فى كفاية فى السيدة زينب وطلعت حرب وأمام نقابة الصحفيين.

كانت خطتى يوم 25 الالتقاء مع مجموعة البرادعى القادمة من الجيزة وقمعت عندشيراتون
وشاء القدر أن تحبسنى التطورات وبعض الضرورات عن الاشتراك فى الميدان إلا بعد فترة؛ سكبت دموعا كثيرة وشجعت ودفعت بالفيس بوك وغيره وبنشر وتعديل كتابى "الفكر السياسى الغربى والقومية المحافظة فى الشرق؛ وبترجمة بعض أشعار حفيدتى المصرية الأمريكية فى ثورة الشباب ومنها :

ثورة الشباب تحية ثورة الشباب
وطن واحد/ وجع واحد One Home One Pain
شعر الحفيدة آية كامل المصرى
February2-2011
ترجمة د.عبد الحكيم العبد
مفتخر أنا بنـا
)بشعبـنا(
ذاك أنا فى النهاية
قد صرخنا للحرية
من جَحود جشع مستهتر لا قلب له
شهوة الحكم لديه تشتوينا فى برود
One Home One Pain
I am proud of us
proud that we finally
screamed for our freedom
...because we've been slowly
tortured by greed
ruled by someone
so careless so heartless
*****
مفتخر أنا بنـا
بدعمنا حقوق شعبنا
أرواح قومنا
تلك التى يا طالما
أزهقها البغى بعيدا كل يوم
مبددة بالفقر مسحوقة بالقهر
I am proud
that we're supporting
our people's rights
our people's souls
that fade away everyday
and vanish with poverty
crush with cruelty
*****
بالعزم قد جمعنا وبالعمل
سوية (إذ نحن كلنا)
وطن واحد ..وجع واحد
قلب واحد وروح
وبحبنا الباقى
نسمو إلى العلا I am proud
that one thing gathered us
and by working together
we're one home , one pain
one heart and one soul
with our retained love
we'll rise above
** ***
مفتخر أنا بنا
لأن أمتنا
طردت دموع قهرها
قهرت بعيدا خوفها
وربنا من خوفنا حررنا
من الوجع خلصنا
ولم يك انتفاضنا سُدى I am proud
that She will cry no more
Her tears have been wiped away
Her fears have been fought away
our lord has saved us from pain
because our risings aren't for vain
*****
مصر قلبى
مصر روحى
شراكة السكن
شراكة الألم على الدوام Egypt is my heart
Egypt is my soul
we share Her in one home
and we'll always feel her pain
*****
مصر أم العالمين
ألق ليس يخبو
مجد سعى لا يلين
أبد الآبدين Egypt is the mother of our world
she'll always shine
with ceaseless glory
for eternity

Bookmark and Share

التعليقات على من إرهاصات 25 يناير

هذه المشاركة لا تحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذه المشاركة الآن!

أضف تعليق على هذه المشاركة

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن: