ابو احمد - القاهرة, مصر

7/10/2011 12:40:10 PM - المشاهدات (4006) - التعليقات (4)

انا ابو احمد من القاهرة ذهبت يوم 1 فبراير الى التحرير انا وبعض اصدقائى واضررنا للعودة بسبب مرض احد اصدقائى، وفى طريق العودة بالسيارة مررنا على لجان شعبية ولجان من الجيش وانواع اخرى من اللجان لكن فى احد اللجان فى مصر الجديدة استوقفنا شخص واضح جدا انه من الشرطة وكان يقف خلفه بوكس.

اطلع على تحقيق الشخصية بنا ثم قام بقراة العناوين الخاصة بنا من البطاقة بصوت مرتفع فعلمت انة يوجد احد يقوم بكتابة العناوين ثم طلب منا ان نذهب الى مظاهرة تأييد مبارك امام المنصة فاضطررنا للموافقة ثم ذهبنا، ثم بعد مسافة قليله قابلنا شخص اخر واضح جدا انه من الشرطة ايضا وطلب منا نفس الطلب ثم فى اللجنة الاخرى وجدنا شخص معروف فى جامعة عين شمس انة مرشد لامن الدولة فعلمنا انه تم معرفة اسماءنا وعناوينا فضطررنا فى اليوم التالى ان نذهب الى هناك فوجدنا شخص فى انتظارنا ايضا واضح انه من عناصر امن الدولة تحاور معنا ثم ذهب بنا الى المظاهرة. مشينا فيها حوالى 15 دقيقة لم يفرقنا هذا الشخص ونجحنا فى الهروب منه من اسفل كوبرى الفنجرى وعلمنا بعد ذلك ان هذه المظاهرة لم تذهب الى التحرير كما كان مخططا لها.

Bookmark and Share

التعليقات على فلول النظام و الثورة

حبيب الملايين

حبيب الملايين

أضيف بواسطة: حبيب الملايين | 14/8/2011

المعلمون لهم دور فغال

اشترك المعلمون فى الثورة بكل اشكالها من حيث حماية المدارس والتلاميذ والمبانى المدرسية وكونوا اللجان الشعبية مثل غيرهم

أضيف بواسطة: المعلم الحر | 30/7/2011

الرجال

هذا الحمل الثقيل الذى صنعه الملعون مبارك سواء فى فترة حكمه أو حكم المجرمين وكلاب مصر ،والذى قتل بلدا ليعيش على أنقاضها،كأنه لم ينتفع منها بشىء ولم تعطه الحياة حاربنا بكل سلاح ممكن وكن ديوثا كبيرا سمح لأعدائنا بالتجول فى بلادنا كيفما ارادوا لينشروا وساخاتهم لعنة الله عليه وكل من عاونه من قاموا بحمل هذا الثقل ودفعوا أرواحهم الذكية لتعيش مصر فى تلك اللحظات كان كل شريف مستعد للتضحية بكل ما يملكه هؤلاء هم الرجال

أضيف بواسطة: زايد | 17/7/2011

مصر للمصريين

حسنى الملعون من كل طفل مريض ومن كل شيخ جائع ومن كل امرأة خائفة على اولادها ومن كل فتاة طاهرة فاتها سن الزواج بسبب تصعيب الحياة وسرقة مال الناس فى كرشه وحاشيته الاوساخ آن الاوان لتنظيف مصر منهم

أضيف بواسطة: زايد | 10/7/2011

أضف تعليق على هذه المشاركة

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن: