أحمد محمد زكي الدين, 44 عاماً - البحر الأحمر, مصر

7/13/2011 12:06:49 PM - المشاهدات (3048) - التعليقات (1)

أسمي أحمد محمد زكي من الغردقه البحر الأحمر ، كنت متابع عبر موقع الفيس بوك للدعوه للثوره خطوة بخطوه منذ سقوط بن علي تونس وحتى جاء يوم 25 يناير ، وبما أني بعيد عن القاهره أكثر من 500 كم فلم أستطع المشاركه في الثوره في القاهره بسبب إغلاق الطريق تقريبا طوال فترة الثوره وحتى تنحي مبارك ، إضافة إلى انه خلال تلك الفتره لو فتح الطريق كانت توجد الكثير من المخاطر أثناء السفر بسبب قطاع الطرق ، ولكن جاء يوم جمعة الغضب 28 يناير فإنطلقت مظاهرات ضخمه في الغردقه شرفت بالمشاركه فيها ، ولكن أجهزة الشرطه في الغردقه لم تتدخل لمنعها بسبب ترحيل كل الأمن المركزي هنا للسويس ، وحدثت بعض الإحتكاكات البسيطه التي لم تسفر والحمد لله عن أي إصابات ، وإستمرت المظاهره من بعد صلاة الجمعه وحتى منتصف الليل ، ثم تجددت المظاهرات في الغردقه مرة أخرى يوم ثلاثاء المليونيه 1 فبراير ، وكنا نتظاهر في ميدان الدهار ضد النظام وفي الجانب الآخر من الميدان كان يقف بعض أتباع الحزب الوطني بمجموعه من المؤيدين للنظام ، ولكننا كنا الأكبر عددا والأعلى صوتا ، وقد كان الجيش قد نزل للمدينه يومها فكان عليه دور الفصل بيننا وبينهم حتى لا يحدث صدام ، وبالفعل لو طلناهم لفتكنا بهم ولكن الله سلم ، ومن ثم حاولت مرارا الذهاب للتحرير للمشاركه في الإعتصام ، لكن حالت بيني وبينه ظروف الطريق ، ولكني كنت عبر الفيس بوك قد نذرت نفسي للثوره وفي محيطي الإجتماعي في اللجان الشعبيه بعد إنسحاب أفراد الأمن من الشوارع وإكتفاؤهم بالمكوث بالأقسام ومدرية الأمن

Bookmark and Share

التعليقات على أنا والثوره

love egypt

تعيين القائد الثورة رئيسا لملجلس الثورة قرار يجمع علية اعضاء المجلس رئيساللجمهورية واللة ولى التوفيق

أضيف بواسطة: ibrahim ghazi-sydney | 12/3/2012

أضف تعليق على هذه المشاركة

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن: