هؤلاء هم شباب ثورة 25 يناير، الذين قاوموا الظلم والفساد وحاربو الاستبداد. هؤلاء هم الذين فدوا الوطن بأنفسهم واموالهم وابنائهم طلبا للحرية. هؤلاء هم اصحاب ثورة 25 يناير المجيدة والذين كلل الله جهودهم وتعبهم بالنجاح والسداد. إن هدفنا في موقع ثورة 25 يناير أن تحتوي هذه الصفحة على خمسة ملايين مشترك ممن شاركوا في ثورة يناير. أكتب كيف شاركت في الثورة وأضف اسمك لهؤلاء الثوار الآن.
المشاركات من 61 إلى 70 (من 191 إجمالي)

محمد احمد - مصر

7/2/2011 12:28:47 PM

بسم اللة الرحمن الرحيم .. ساحكى قصتى مع الثورة والتى بفضل اللة اتذكر كل دقيقة قضيتها فيها، سابدا من قبل الثورة منذ عام 2007 اول مشاركة ليا فى مظاهرات كان بسبب رفض التمديد لقانون الطوارئ، وكان عمرى 14 سنة واتقبض عليا يوميها وكنت انا وواحد معايا اصغر سجناء سياسيين فى مصر. اتحبست 6 اشهر وبعدين خرجت وطبعا كرهت النظام وعرفت الحقيقة وكنت يوميا اشاهد قناة الجزيرة وكنت اتألم بما يحدث من ذل لنا وليس بايدينا شئ، وكنت اشاهد الاطفال فى غزة وهى تضرب بالنار من فوقهم وتقتل الاطفال وانا ارى حسنى وهو يقفل المعبر على اخواننا فى غزة .. لا كنت انام وحصلتلى صدمة عصبية ظلت اتعالج منها عدة اشهر .. ولكن ليس بايدى شئ. وظللت فى هذا العذاب الا ان اتت انتخابات 2010 مجلس الشعب. وشاهدت التزوير الى حصل فيها وهكذا الحال ... ليس بايدى شئ. وشاركت فى عدة جروبات على الفيس بوك، حملة البرادعى وكلنا خالد سعيد وكنت العضو 113 فيها، ثم مرض ابى مرضا شديدا فذهبنا الى المستشفى وانشغلت به. لم اكن اتابع الاخبار ولا التلفزيون ولا النت، ثم توفى والدى يوم 4 يناير وبعد العزاء وكنت فى القرية ثم ذهبت الى مدينتى لكى امتحن امتحانات نصف العام، ثم جلست على الانترنت يوم 21 يناير فلقيت الدعوة الى يوم 25 يناير فرحت جدا فرحة لم اتصورها، كانى كنت اموت ووجدت المخرج. ولكن كانت المصيبة ان يوم 25 يوم امتحاناتى وكانت فترة مسائية وكنت ساترك الامتحان واذهب لكن اهلى ضغطوا عليا بشدة ولم يسمحوا لى بالذهاب. وعدى يوم25 ولقيت الدعوة لجمعة الغضب، فرحت جدا كنت اطير من الفرحة، واتفقت مع 10 من اصدقائى للذهاب واستيقظت يوم الجمعة الفجر وصليت الفجر وقعدت اقرا قران، وسلمت على اهلى وكانى لن اعود ثانية. ثم ذهبنا انا واصدقائى الى الزقازيق عاصمة محافظة الشرقية واتمشينا لحد ما الجمعة اذنت وذهبنا الى الصلاة فى شارع اسمة المحافظة، وكنت اصلى فى الشارع وكان هذا الشارع محاط من كل الجهات بالامن، واول ما سلمنا قومنا وهتفنا ومشينا نهتف حوالى 5 دقائق، وجدنا الامن المركزى يفصل بيننا وبين متظاهريين فى الناحية الثانية، ثم هجمنا وشيلنا الامن المركزى ما بينا وطبعا كت عامل حسابى فى بصل لانا مجربين كدا وفجاة لقيت القنابل المسيلة نازلة ترف علينا .. عمتنا بطريقة شديدة جدا وفعلا اتفرقنا فى الشوارع الجانبية. وبعدين رجعنا واتجمعنا تانى وفية ناس هدت مع بتوع الامن المركزى ووقفنا كدا هاديين لحد الساعة اربعة وبعدين قالو يلا نروح قدام مبنى المحافظة روحنا على هناك لقينا صورة حسني، طلعنا قطعناها وبعدين طلعنا على امن الدولة لقينا الامن المركزى جاى ونازل ضرب قنابل رجعنا ورا قدام مبنى المحافظة وبعدينا هدينا الحوار شوية المهم قعدت مع ابتوع الامن المركزى غلابة واللة بس مغلوب على امرهم. وانا قاعد معاهم حصل موقف حلو قوى كان واقف قدامى لواء امن مركزى وعقيد شرطة فافية امن مركزى الناحية التانية حدف قنبلة مسيلة للدموع على المتظاهرين فواحد راح جاى ماسكها وراميها علينا على بتوع الامن المركزى الى كت قاعد معاهم اول ما القنبلة جت لقيت اللواء وهو بيجرى هو والعقيد وكان اللواء تخين كان شكلة يموت الواحد من الضحك المهم دخلت فى شارع كبير ولقينا الأمن المركزى جاى ورانا يحدف فى قنابل مسيلة وبعدين بدات بقى الحرب ساعتها هم يحدفو قنابل وطوب واحنا نحدف طو ب وبعدها بساعتين من الحرب دة حصل موقف حلو معايا كت هموت فية من كتر القنابل ما بقيتش قادر خلاص دخلت حتة كلها ضلمة كدا بين عمارتين علشان اقلع الفلنة الداخلية واحط بصل واربطها على وشى علشان الدخان لاكن بعد ما قلعت التي شيرت والفلنة الداخلية لقيت قنبلة انحدفت قدام الحتة الى انا فيها ولقيت الغاز داخل عليا قعدت اكح وادع وكنت هموت وكنت اجى ارفع التيشرت علشان البسه، ايدى مش قادر تمسكة .. انا قولت خلاص انا هايغمى عليا هنا وما حدش هيشوفنى لحد ما اموت هنا الا ولاقيت واحد جاى جرى عليا وشالنى وطلعنى بره وخدت نفسى وفوقت وقمت بقى كملت الحرب لحد الساعة 12 بالليل لقيت المتظاهرين خفوا والأمن شد نفسة قوى ودخل بالمدرعات بتاعتة وقعد يقبض قلنا كفايانا كدا النهاردة وكانت الناس كلها مشيت وبعدين رحت ركبت وروحت ما كنتش شايف قدامى وكنت بزحف رجلى وروحت. دة الى حصل معايا يوم جمعة الغضب ان شاء اللة اكمل بقيت الثورة فى وقت تانى ..

محمد محسن الطنطاوى - مصر

7/1/2011 9:14:03 AM

اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واجرجنا من بينهم سالمين * بس يا جماعة لازم نشكر حسنى مبارك علشان ده بطريقة غير مباشرة وبطريقتة الدكتاتورية الهمجية فى إدارة شئون البلاد جمع المصرين من تانى والحب زاد بينهم.

جمال مصطفي شلبي - السعودية

6/29/2011 8:14:08 AM

كنت في السعودية بالرياض وسمعت عن الثورة ونزلت من الرياض وانا كلي امل بأن يزول الظلم والفساد والطغيان عن مصرنا الحبيبة وذهبت ووجدت ابني محمود جمال مشغول بالثورة وشارك في مظاهرة محدودة في بني سويف وطلبة الجامعات وسعدت به وكانت هناك بعض الامور تشغلني وكنت اعتبر نفسى هرمت كما يقول ثائر تونس. وفي احد المرات رأيت صديق قديم لى اسمه محمد رشيد يشارك في مظاهرة في بني سويف وهنا احسست ان دمائي ما زالت تسري في عروقي واموت وانا محب لبلدي مصر واهلي وشعب مصر افضل مما اموت وانا على فراشي واتابع نشرات الاخبار هنا وهناك. وكان لي صديق اسمه احمد قال ما تيجي نروح التحرير وانا مقرر ذلك في نفسي وسمعت خطاب الرئيس المخلوع حسني مبارك وهو يخدع شعبه الخدعة الاخيرة فاقسمت ان اذهب الى التحرير ولن ارجع حتي يخلع حسني مبارك وشاءت ارادة الله ان ابر في قسمي وان ارجع وهو معزول يوم 11/2/2011 وقصتي في التحرير ساسردها في مره اخرى

ناصر علي صالح - مصر

6/28/2011 8:45:01 PM

السلام انا مواطن سعودي الجنسيه مقيم ي مصر منذ 1991 متزوج من مصريه مسيحيه امراه من خير النساء انسانه بكل معني الانسانيه. كنا اثناء الثوره المباركه 25 1 2011 وحتي التنحي وانا وزوجتي الطيبه كنا نتابع الثوره وندعوا ليل نهار بالنصر والتمكين لشباب الثوره المباركه وكانت زوجتي طريح الفراش قبل الثوره 9 شهور حيث انه اصيبت بسرطان الثدي وتمكن من العظم والجلد وكانت تعاني الالام وبشده وكان لسانها في كل وقت تدعوا للثوره وللمصريين الاحرار بالتمكين. وساهمت في دعم الثوره بالدعاء الحار وبعض المساهمات الماليه لشياب الثوره في ميدان التحرير واشهد الله انه كانت من ابرز الثوار الاحرار تعيش الثوره بدمائها وروحها واعصابها. وكم قررت عينها بالنصر والتمكين بعد النصر الكبير وزوال الظلم زوجتي توفيت منذ شهرين بعد معاناه من المرض المرير واسال الله ان يزيها خيرا ويسامحها ويرحمها اللهم امين اساللكم الدعاء لهاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ولكم الشكر

حمدى اسماعيل - مصر

6/28/2011 7:22:39 PM

لأ ادعى اننى كنت معتصما دائما فى التحرير بسبب عملى ولكنى شاركت معهم فى يوم الجمل وشعرت بالحزن الشديد من الفتنة التى وقعت والسبب الرئيسى فيها هم اذناب الحزب المنحل .. ولكنى لم اضرب بالطوب واكتفيت بحمل المصابين وعمل ساتر والحمد لله على نجاح الثورة العظيمة.

محمد عبده محمد ابراهيم - مصر

6/26/2011 3:51:32 PM

انا اسمى محمد عبده محمد ابراهيم عياده لقد شاركت وكنت من الذين قامو باعظم ثوره فى تاريخ العالم انها ثوره شباب لاتهدف الى تحقيق مصلحه ولا السعى وراء الغنائم ولكنها كانت لتحرير شعب طيب صبور داق المرار والظلم منذ اكثر من ثلاثون عاما. اننى كنت اعمل خطاط لانى اكتب بخط جميل كتبت اكثر من خمسمائه لوحة للتنديد بالنظام البائد وقمت بحراسه زملائى وزميلاتى الثوار وكنت اذهب لاحد اصدقائى لاحضر لزملائى الطعام والعصائر فى الميدان وكان صديقى الشيخ صابر سليمان والحاج عبدالفتاح سليمان يعطوننى من قوت اولادهم ويقطعو من مصروف بيتهم ويشترو لى العصائر والمأكولات حتى اذهب بها الى ميدان التحرير والحمد لله رب العالمين على ما قد اتانا الله من فضله ونعمته.

احمد من اسيوط - مصر

6/26/2011 1:06:23 PM

انا كنت فى ميدان التحرير من اول يوم ورايت كيف الشعب اذا اراد يوما حياه كريمه كيف يستطيع تحقيقها ورايت كيف الظلم ينهار امام الحق والاراده

أحمد جمال عبد السلام محمد - مصر

6/25/2011 1:01:45 AM

أنا شاركت فى المظاهرات من يوم جمعة الغضب بعد ما شوفت اللى الشباب عملوه يوم 25 يناير وحسيت ان الجمعة دى هتبقى لحظة فارقة. اتفقت مع بعض من اصحابى وقرايبى اننا ننزل من رمسيس ونشوف ممكن نوصل لفين وبالفعل نزلنا بعد صلاة الجمعة مباشرة وكان يوم صعب جدا جدا والحمد لله انه عدا على كده الاشتباكات مع الشرطة كانت للركب وميدان رمسيس ده اعتقد انى مش هشوفه تانى بالمنظر ده الا لو قامت حرب فيه بس الصراحة من اول لحظة الخوف راح وكل ما كانت الشرطة بتزود الضرب كل ما الكل كان بيزيد اصراره حتى لو هيموت. وعلى المغرب دخلنا ميدان التحرير وكانت لسه الاشتباكات موجودة مع اخر فلول الشرطة والحمدلله وصلنا وبعد كده الجيش نزل واحكم السيطرة على الميدان. اليوم ده ماروحتش وفضلنا فى الميدان لتانى يوم وبعد كده روحت عشان اطمن على زوجتى وابنتى لاقيتهم كان هيجرالهم حاجة طبعا طول الليل لأن ما طانش فيه تليفونات واضطريت انى اقعد معاهم تقريبا طول ايام الثورة وفى اللجان الشعبية عشان ابقى مطمن عليهم. بعد كده يوم خطاب التفويض الخميس 10 فبراير قررت انى لازم ارجع الميدان تانى وفعلا رجعت اليوم ده وتانى يوم طلعنا على قصر العروبة واعتصمنا هناك لحد ما جه خبر التنحى والفرحة مع الدموع ما كنتش تتوصف واحتفلنا فى ميدان التحرير للصبح. فيما بعد نزلت فى كذا جمعة وفى ايام كتير عادية الميدان وبعد ده سافرت بس سافرت وانا مطمن ان بلدى فيها رجااااالة وقت الشدة بيبقوا أسووود

محمد حنفي ( شاعر الغلابه ) - مصر

6/24/2011 8:16:36 PM

عرفني أصدقائي على الفيس بوك بإسم ( شاعر الغلابه ) لما كنت أكتب من قصائد تحكي وتشكي هموم الغلابه في هذا الوطن وقصائد تشتكي من ظلم وإهانة ومعاناة الغلابه في مصر من نظام مبارك وحكوماته المختلفه والشرطه وفسادها فكنت كل عدة شهور أفاجأ بإغلاق صفحتي أو محاولات لبعض المجهولين بالنسبه لي وطبعا هما معروفين وهم رجال أمن الدوله. حاولوا أن يتعرفوا عليا ويسألوني عن تفاصيل في معلوماتي لا تسأل من أصدقاء يكلمون بعض على الفيس فكانت أساليبهم مفضوحه كالمعتاد حتى كان يوم 22 يناير بدأت تأتيني دعوات للتظاهر من بعض أصدقائي على الفيس للنزول يوم 25 يناير لميدان التحرير لمطالبة النظام بإجراء تغييرات حقيقيه سياسيه وإجتماعيه وإقتصاديه لمصر. أحسست وقتها أن اليوم الذي كنت أدعو له في قصائدي من سنين قد إقترب فأخذت أكتب وأدعو أصدقائي على الفيسبوك وبالتليفون وبجميع الوسائل المتاحه للتشجيع على التجمع يوم 25 يناير في ميدان التحرير للمطالبه بالحريه والكرامه والتغيير والعداله الإجتماعيه. حتى جاء يوم 25 ونزلت لست بمفردي ولكن بزوجتي وأولادي الصغيرين مع بعض الأصدقاء ومعهم صغارهم أيضا وأخذنا نتظاهر ونهتف بكل ما بداخلنا من كبت وقهر من قلوبنا حتى جاءت الساعه السوداء بعد منتصف الليل كما صدر بيان وزارة الداخليه بأنه سيتم فض هذه المظاهرات بشتى الوسائل من ميدان التحرير بعد منتصف الليل .. وقد كان فلقد إستخدمت الشرطه كل ما لديها من قوه لضرب وسحل المتظاهرين بالهراوت والعصي المكهربه وقنابل الغاز وحتى زجاجات الحاجه الساقعه الفارغه والطوب والإعتقالات حتى وصلت أن يضربوني بالعصي وأنا أحمل إبني اللي عنده 3 سنوات ولقد كانت بجانبي المذيعه المشهوره / بثينه كامل وهي تصرخ فيهم حرام عليكم ده معاه أطفال فيردون عليها يتحرق هو والأطفال اللي معاه واستمر الضرب أكثر من 3 ساعات حتى هرب كثيرا من المتظاهرين بإصاباتهم ومن كان معهم أطفالهم مثلي وعدنا للبيت لأبدء رحلة الكفاح من جديد في الدعوه ليوم 28 يناير ( جمعة الغضب ) ... يتبع ...

محمد منصور - مصر

6/23/2011 1:41:48 PM

انا اسمى محمد منصور من قنا مركز ايو تشت عشت ايام صعبه جدا بسبب تركى للخدمه العسكريه وده لانى ما تعودش على الظلم بس من الواضح انه نظام مبارك اقسم يمين على كبح المصرين وعلى ظلم المصرين. انا كنت فى الاداره العامه لتدريب قوات الامن بمعسكر مبارك مكتب الاستقبال والتوزيع بتستقبل العساكر على مستوى الجمهوريه وبعدين شوفت معامله مختلفه تماما لاولاد الرتب او اقاربهم وظلم وذل للباقى واهانه بكل الاشكال ولم رفضت المعامله دى لمجموعه من العساكر الفقراء وعاملت الكل سوا شفت الظلم شفت الاهانه ... ما استحملتش ده فمشيت وضاع مستقبلى وكنت من اوائل المتظاهرين ينادى باسقاط الظلم.

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

شباب الثورة

ثورة 25 يناير

شباب ثورة 25 يناير

شباب الثورة المصرية

الشباب وثورة 25 يناير

موقع شباب الثورة

الشباب بعد ثورة 25 يناير

خالد مزياني

شباب الثوره

شباب الثورة 25 يناير

كتاب عن ثورة 25 يناير

25 يناير

شباب 25 يناير

الشباب والثورة

كتب عن ثورة 25 يناير

قصة قصيرة عن ثورة 25 يناير

25 january revolution

موقع شباب الثورة المصرية

مهندس - محمد الزكى محرم

دور الشباب فى ثورة 25 يناير

ثورة شباب مصر

شباب ثورة 25

شباب ثوره 25 يناير

قصة قصيرة غن ثورة25 يناير

صالح عينر

شباب ثورة 25يناير

تعبير عن ثورة 25 يناير باختصار

تعبير عن ثورة 25 يناير قصير

صور شباب الثوره

شهداء ثورة 25 يناير

من هم شباب ثورة 25 يناير

تعبير عن ثورة 25 يناير قصير جدا

الشباب ثورة

المواقع الألكترونية لشباب ثورة 25 يناير

اخبار شباب الثورة المصرية

شباب ثورة مصر

ثورة الشباب

revolution 25 january.com

نبيل بدر

المعلم وثورة 25 يناير

المصدر لتجارة السيارات نابلس

قصة قصيرة عن 25 يناير

سيارات للبيع في الجزائر

الشباب فى ثورة 25 يناير

شعر لوم وعتاب مصرى

شباب مصر بعد الثورة

شباب ثورة

قصه قصيره عن ميدان التحرير من بدايه ثوره 25 يناير

شباب ثورة يناير

بحث عن الشباب فى مصر بعد ثورة يناير